كيفية إسعاد طفل حزين !

advertise here
يبدو أن الأطفال يستمتعون بالحياة أكثر بكثير من الكبار، ولكن هذا لا يعني أن حياتهم كلها مرح ولعب. الأطفال يمرون بأوقات حزينة أحيانًا، وكوالد أو وصي على الطفل فمهمتك هي أن تكتشف ما هي المشكلة وتساعد طفلك حتى يشعر أنه على ما يرام.
كيفية إسعاد طفل حزين

اذا كان طفلك حزين اليك بعض الحلول :

 1 - اسأل عن مشاكله : إذا كان طفلك حزينًا، ستشعر بالقلق. الطفل الحزين قد يبكي، ، أو يتصرف بعنف، أو يتصرف بشكل غير طبيعي، وهذا قد يكون مزعجًا جدًا لولي الأمر. هناك عدة أسباب لحزن طفلك في الأغلب، لذلك ابدأ بسؤال طفلك عما يزعجه.

2 - يصعب على بعض الأطفال ترجمة مشاعرهم إلى كلمات. كُن صبورًا، واستمر في السؤال حتى تعرف أين المشكلة.

3 - إذا كان طفلك لا يعرف كيف يتحدث عما يشعره بالحزن، استخدم لعبة من 20 سؤال (استخدم ردود هادئة وحنونة) لتقترب أكثر مما يسبب له الضيق.
إذا كنت تشك أنك تعرف ما الذي يجعل طفلك حزين، استمر في طرح أسئلة تحريضية لتجعله يتكلم عن ذلك. على سبيل المثال، قد تقول شيئًا مثل، "يبدو أنك حزين لأن صديقك انتقل من منزله" .

 4 - لا تقلل من شعوره،  إذا كان طفلك يواجه شيئًا مثير للقلق، عليك أن تجعله يشعر أن عواطفه مفهومة وهامة. تستطيع أن تبرهن على هذا خلال محادثاتك مع طفلك، ودعمك له بعد أن يخبرك بما يقلقه.
إظهار حزنك والتحدث عنه يمكن أن يساعد طفلك في إدراك أنه ليس وحيدًا، وأن الشعور بالحزن أحيانًا هو أمر طبيعي

 5 - العب معه : إذا كان طفلك يشعر بالحزن، جرب اللعب معه. هذا سوف يذكره بأنك تحبه وتهتم لأمره، وهذا يمكن أن يساعد في ابتعاد عن الحزن

 6 -اهتم بالأمور التي يحبها: تبعًا لعمر طفلك، وجنسه، وشخصيته، هو أو هي سيكون بالطبع مهتمًا ببعض الأمور. مهما كانت اهتماماته، حاول الاشتراك معه في ذلك الاهتمام. ستساعده على التواصل معك، وسيوفر هذا فرصة لمحادثات أعمق وأكثر وضوحًا حول جوانب أخرى من حياته.
إذا كان طفلك مهتمًا بالرسوم المتحركة أو البرامج التلفزيونية. اسأله إذا كان يمكنك مشاهدتها معه .
 . هذا سوف يعطيك فكرة أفضل عن تصوره عن الفكاهة والمرح في عمره الحالي، سيسهل هذا عليك إسعاده عندما يحزن.
إذا كان طفلك مهتم بالرياضة، شاهد مباراة معه، أو اشترِ تذاكر لحضور مباراة داخل مدينتك.
مهما كانت اهتمامات طفلك، عليك أن تهتم بالأمور نفسها. سوف يقوي هذا صلتك به، وستعرف كيف تنخرط معه في المرة القادمة التي سيشعر فيها بالحرن.

  7- عانق طفلك. قد يبدو أمرًا عاديًا، ولكن العناق وسيلة هامة لاسترخاء طفلك عندما يشعر بالحزن، أو الضغط، أو الاستياء. أعطِ طفلك عناقًا دافئًا عندما يشعر بالإحباط، ولا تتركه إلا عندما يفعل هو .

8 - فاجئ طفلك بشيء ممتع : المفاجآت الممتعة يمكنها أن تكون طريقة رائعة لمساعدة طفلك على نسيان مشاكله بشكل مؤقت، ستحتاج إلى الحذر عندما يكون طفلك غير مستعد لاستقبال الهدايا/المفاجآت في أي وقت يشعر فيه بالإحباط. عليك أيضًا أن تحذر حول عدد مرات شراء الهدايا أو إلى أي مدى يمكنك استخدام الهدايا بدلًا من التعامل مع المشكلة الأساسية، شيء كهذا يمكن أن يعيق تغيير الطفل.

ساعد طفلك على الاسترخاء وإزالة التوتر قبل النوم. اقرأ كتابًا معه، تحدث معه عن يومه، أو اجعله يأخذ حمامًا دافئًا .

إضغط لإضافة تعليق